معنى قول ابن القيم في نونيَّته "ولا للنَّفس"

 

السؤال : ما معنَى قولِ الناظِمِ "ولا للنَّفسِ" في قوله:

واللهِ لا قَدْرَ الرَّسولِ عرفتُمُ     كلَّا ولا للنَّفسِ والإنسانِ

 

الجواب : هو النَّفسُ والإنسانُ واحدٌ، يعني: ما قدَّرتُمْ قَدْرَ أنفسِكم، ما عرفتُم قدْرَ الرَّسول ولا قدْرَ أنفسِكم ولا قدْرَ الإنسانِ سائر النَّاس، لم تحترمُوا عقولَ النَّاس.