الدّعاء بحلّ عقدة اللسان

السؤال: قوله تعالى على لسان موسى: {وَاحْلُلْ عُقْدَةً مِّن لِّسَانِي * يَفْقَهُوا قَوْلِي}(طه:25) ماهي العقدة، وهل يجوز الدعاء به؟

الجواب: لا لا، موسى كان في لسانه عقدة، وكان فرعون يعيّره: {أَمْ أَنَا خَيْرٌ مِنْ هَذَا الَّذِي هُوَ مَهِينٌ وَلا يَكَادُ يُبِينُ}(الزخرف:52)، بل موسى -عليه السلام- طلب مِن ربّه أن يُمدّه بأخيه هارون، وقال: {هُوَ أَفْصَحُ مِنِّي لِسَانًا}(القصص:34)، فهذا واضح، ودعا ربه: {رَبِّ اشْرَحْ لِي صَدْرِي* وَيَسِّرْ لِي أَمْرِي* وَاحْلُلْ عُقْدَةً مِّن لِّسَانِي * يَفْقَهُوا قَوْلِي}(طه:25-28).
ويظهر أنّه قد حصل له شيء مِن حلّ العقدة، لكن لم يكن على وجه التّمام والله أعلم، فلا يُشرع الدّعاء بهذا، قل: "رب اشرح لي صدري، ويسّر لي أمري" فقط، لا تقل: "واحلل عقدة من لساني".