الشّجر المَسْقيّ مِن مياه البيّارات


السؤال: ما حكم الشجر الذي يشرب مِن مياه البيّارات -أكرمكم الله-، وقد سمعنا مَن يقول إنّ النّبات يُطَهِّر نفسَه وإن سُقي بهذه المياه؟

الجواب: والله إذا كان يُسقى بالماء العفن الخبيث -البيارات-: ينبغي تجنّبه، ما يُؤمَن أنّه يضر، ولكن كان النّاس يضعون السّماد -وقد يكون نجسًا- لكنّه بعد زمان يُسقى بالماء الطّهور ويطهُر المكان، لكن هذا يُسقى بالماء النّجس باستمرار، وهو يُجتنب لما يُخشى مِن أضراره الطبيعية.