حكمُ لعن الشَّيطان

 

السؤال : ما حكمُ لَعْنِ الشيطانِ ؟

 

الجواب:  ليسَ بمشروعٍ، المشروع: التعوُّذُ بالله مِن الشيطان، هذا هو المشروعُ، نعم تعوَّذ بالله وَإِمَّا يَنْزَغَنَّكَ مِنَ الشَّيْطَانِ نَزْغٌ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ [الأعراف:200] فَإِذَا قَرَأْتَ الْقُرْآَنَ فَاسْتَعِذْ بِاللَّهِ مِنَ الشَّيْطَانِ [النحل:98] أما لَعْنُهُ فهو ملعونٌ بدون أن تَلْعنَهُ، ولهذا التعبير الصحيح الشَّيطان اللَّعين؛ لأن الله لعنَهُ وَإِنَّ عَلَيْكَ لَعْنَتِي إِلَى يَوْمِ الدِّينِ [ص:78] .