هل يستخدمُ ابنُ القيّم في نونيَّته فنونَ البلاغة والأدب؟

 

السؤال : هل نستنبطُ ممَّا قرأْنا مِن فصلِ اليومِ أنَّ ابنَ القيِّمِ -رحمَهُ اللهُ- يستخدمُ في النُّونيَّةِ فنونَ البلاغةِ والأدبِ؟

 

الجواب : أجل، هذا نبَّهْنا عليهِ في أوَّلِ ما قرأْنا النُّونيَّةَ، نبَّهْنا يعني في هذا النَّظمِ ليسَ نظمًا بل هوَ شعرٌ مشتمِلٌ على وجوهٍ مِن أساليبِ الأدبِ مِن التَّشبيهِ والتَّصويراتِ الفنِّيَّةِ كما يُقالُ، وهذا كثيرٌ كثيرٌ، يكفي مطلعُها، اقرأْ مطلعَها تجدْ إنَّهُ ظاهرٌ في هذا الجانبِ.