هل حكمُ "كورونا ١٩" مثل الطَّاعون؟

 

السؤال : هل مرضُ "كورونا" المعروفُ حاليًا يدخلُ في الطَّاعونِ الَّذي نُهِيْنا عن الفرارِ مِن بلدِهِ وعدمِ الدُّخولِ فيهِ ونحوِ ذلكَ مِن أحكامٍ، أم أنَّهُ دونَهُ؟

 

الجواب : الظَّاهرُ حكمُهُ حكمُ الطَّاعونِ إذا صارَ وباءً، إذا صارَ فاشيًا وكثيرًا، أمَّا حالةٌ جزئيَّةٌ فرديَّةٌ فلا توجبُ يعني أنْ يكونَ حكمُهُ حكمَ الطَّاعونِ، إنَّما يكونُ حكمُهُ حكمَ الطَّاعونِ إذا صارَ وباءً وفاشيًا ومستشريًا في المكانِ وفي البلدِ.