دراسة الطّب للبنات مع وجود الاختلاط
 
السؤال: ما حكمُ دراسة الطِبِّ للبناتِ معَ وجودِ اختلاطٍ؟
الجواب: الله المستعان، على الـمُسلمةِ وعلى وليِّ المسلمةِ أن يَنْجُو بنفسِه، عليه أن يَنْجُو بنفسِه، ولا يدخل في مجالاتِ الخطرِ ويُصلِحَ دنياهُ بما يُفسِدُ دينَهُ، الله المستعان.