جمهور أهل السنة على أن الكرسي: موضع قدمي الرب 
وهو: مخلوق عظيم لا يقدر قدره إلا الله، والعرش أعظم منه، والكرسي قد وسع السموات والأرض .
شرح الواسطية ص48