الجهاد نوعان: جهادُ طلبٍ، وجهادُ دفعٍ
 
السؤال: هل صحيحٌ أنَّ هُناك نوعان مِن الجهاد: جهادُ الطلب وهوَ فرضُ كفايةٍ، وجهادُ الدفعِ وهوَ فرضُ عين ؟

الجواب: أي هذا معروفٌ، معروفٌ أنَّ الجهاد إما جهاد الطلب؛ يبتدئُه المسلمون إذا رأوا المصلحةَ والقدرةَ وتوفَّرت لهم القدرة. أو جهادُ الدفع، فجهادُ الدفعِ اضطراريٌّ، ما فيه خيار، وجهاد الطَّلب هذا يُنظَرُ فيه لمصلحة الإسلام والمسلمين .