المواقيت جمع: ميقات، وهو الزمان أو المكان المقدَّر المحدود لفعل من الأفعال، فالمواقيت زمانية ومكانية، والمراد هنا: مواقيت الحج المكانية، وهي: ذو الحليفة والجحفة ويلملم وقرن المنازل، والخامس: ذات عرق؛ فقيل: الذي وقته الرسول -صلى الله عليه وسلم- وقيل: عمر بن الخطاب -رضي الله عنه- والأقرب والله أعلم- أن الذي وقته الرسول -صلى الله عليه وسلم- ثم عمر، وهو لم يعلم بتوقيت النبي -صلى الله عليه وسلم- فكان هذا من موافقاته لربه . 

العدة في فوائد أحاديث العمدة ص332