هل يصحّ أن يُقال بأنَّ القرآن دليلٌ عقليّ ؟
 
السؤال: هل يصحُّ أنْ يقال عن القرآن الكريم أنَّه دليلٌ عقليٌّ أو معجزةٌ عقليةٌ ؟

الجواب: لا هو دليل.. يعني إتيانُ الرسولِ بهذا القرآنِ المعجِزِ هو دليلٌ عقليٌّ، دليلٌ عقليٌّ، وَإِن كُنتُمۡ فِي رَيۡبٍ مِّمَّا نَزَّلۡنَا عَلَىٰ عَبۡدِنَا فَأۡتُواْ بِسُورَةٍ [البقرة:23]، هذا تعجيزٌ وتحدّي، هذا فيه تحدّي، فهو من هذه الحيثيةِ دليلٌ عقليٌّ، وأمَّا الاستدلالُ بآياتِه فهي أدلةٌ شرعيةٌ، هي آياتٌ وأدلةٌ شرعيةٌ، وهي تُرشِدُ إلى أدلةٍ عقليةٍ، فعلى سبيلِ المثالِ؛ قولُه سبحانه وتعالى: قُلْ بَلَىٰ وَرَبِّي لَتُبۡعَثُنَّ [التغابن:7] ؛ دليلٌ على البعث، دليلٌ عقليٌّ أم دليلٌ سمعيٌّ؟ سمعي. وقولُه تعالى مثلًا: أَفَعَيِينَا بِٱلۡخَلْقِ ٱلأَوَّلِۚ بَلْ هُمۡ فِي لَبْسٍ مِّنْ خَلۡقٍ جَدِيد [ق:15]؛ هذا دليلٌ عقليٌّ على البعث .