صفتُه أن يحرمَ بالعمرةِ في أشهرِ الحجِّ، يحرمُ ويَقْدُمُ مكّةَ ويطوفُ ويسعى ويقصّرُ ويحلُّ، ثمَّ يحرمُ بالحجِّ في هذا العامِ نفسِهِ، وعلى المتمتّعِ هديٌ بنصِّ الآيةِ: فَمَنْ تَمَتَّعَ بِالْعُمْرَةِ إِلَى الْحَجِّ فَمَا اسْتَيْسَرَ مِنَ الْهَدْيِ فَمَنْ لَمْ يَجِدْ فَصِيَامُ ثَلَاثَةِ أَيَّامٍ فِي الْحَجِّ وَسَبْعَةٍ إِذَا رَجَعْتُمْ [البقرة:196] .

زاد المستقنع: المناسك – درس5