متى يستطيعُ طالب العلمِ الاختيار بين الأقوال ؟
 
السؤال : متى يختارُ طالب العلم بين الأقوالِ وينظرُ فيها ؟

الجواب : هذا ما له ميزانٌ محدَّدٌ، نستطيع أن نقول: إذا صار عندَه تمكُّن مِن معرفةِ النّصوص ومعرفةِ مذاهب النَّاسِ، وآتاهُ الله مِن الفَهم ما يُدرِكُ به التَّطبيق -تطبيقَ المسائل- على موجِبِ النّصوصِ فهناكَ يختارُ لنفسه ويصيرُ عندَه قَدْرٌ مِن الاجتهاد، قَدْرٌ مِن الاجتهاد، ويمكن يَستفيد -أيضًا- مِن اختيارِ بعض المعروفين بقوة الاجتهاد، الآن كثيرٌ مِن أهل العلم وطلبة العلم والمشايخِ يستأنسونَ باختيارات شيخِ الإسلام ابن تيميَّة، ولكن لا يعني هذا أنَّنا نقلدُه بإطلاقٍ، ويصبح كل ما يقولُه شيخ الإسلام يصير هو.. لا ما يلزم، ما يلزم، لكن نستأنسُ باجتهاده ورأيه .