حكمُ وقف الإمام عند قوله تعالى "ونَجّني مِن القوم الظَّالمين"

 

السؤال : إمامُ مسجدٍ يقرأُ مِن قولِهِ تعالى: ضَرَبَ اللَّهُ مَثَلًا لِلَّذِينَ كَفَرُوا [التحريم:10] ويقفُ، وعندَ قولِهِ تعالى: وَنَجِّنِي مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ [التحريم:11] ويقفُ، فهل الوقفُ هنا فيهِ إشكالٌ ؟

 

الجواب : ما معنى "يقفُ"؟ ما معنى قولُكَ: "يقفُ"؟

طالب: يعني لا يُتِمُّ القراءةَ

الشيخ: أنتَ السَّائلُ؟

طالب: لسْتُ أنا

الشيخ: عجل ليش [إذن لماذا] تتكلَّم!

وَنَجِّنِي مِنَ الْقَوْمِ الظَّالِمِينَ هذا رأسُ آيةٍ، يحتاجُ السَّائلُ إلى أنْ يبيِّنَ مقصودَهُ بالوقوفِ هل هو الوقوفُ الَّذي يكونُ أثناءَ القراءةِ، أو الَّذي يحسنُ أحيانًا ويُمنَعُ أحيانًا، أم الوقوفُ الَّذي هو نهايةُ القراءةِ أنَّه يقفُ، يقرأُ الآيةَ وينتهي إلى قولِ كذا، وعلى كلِّ حالٍ مَن قرأَ هذه الآيات ينبغي أنْ يصلَ بعضَها ببعضٍ حتَّى.. إذا كانَ يصلِّي لنفسِه أو يصلِّي بالنَّاسِ فيقرأُ هذه الآيات ويختمُ السُّورةَ؛ لأنَّها آياتٌ معدودةٌ، إلى قولِه: وَكَانَتْ مِنَ الْقَانِتِينَ [التحريم:12].