السؤال: عمري تقريباً أربعة وعشرين سنة، وأخاف أن أرتكب الحرام، ونفسي تراودني للشر، وأهلي رفضوا أن أتزوج الآن؛ فهل يجوز لي أن أتزوج زواج المسيار سراً وأعفُّ نفسي؟

 

الجواب: يجوز، لكن لا بد أن يكون الزواج معلناً، ما يكون سراً .. سراً، يكون الجيران الذين حول بيت المرأة يعلمون ذلك، أنك زوج لهذه المرأة.