حكم فعل جزء مِن السّنّة وترك بعضها
 
السؤال: هل الاقتصارُ على فعلِ بعضِ السُّنَّةِ يُعدُّ خلافاً للسُّنَّةِ؟
الجواب: لا ما يكون، يكون ناقصا يكون قاصرا يعني، كان المفروض يسعى، مثل ماذا عنده ؟

القارئ: هو مثَّل.. قالَ: يعني يصلَّي في فجر الجمعة في الركعة الأولى نصف "السَّجدة" والرّكعة الثانية نصفَ "الإنسان"، أو يقرأُ سورةَ "السجدة" فقط.
الشيخ:
هذا لم يفعل السُّنَّةَ، بقراءتِهِ إحدى السورتين لم يفعل السُّنَّة، وقد يُقال فعلَ بعضَ السُّنَّة.