توجيه حادثة قسمة النَّبي عليه السَّلام لِمَن لم يشهد الوقعة
 
السؤال: ثبتَ أنَّ النبيَّ -صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ- قسمَ لِمَن لم يشهد الوقعةَ، فما توجيهُ هذا ؟

الجواب: أين؟ وين ثبتَ أنَّه قسمَ لمن لم يشهد الوقعةَ؟ كأنَّه يشيرُ إلى قصّة جعفر وأصحابه، لعلَّه أنّ الرَّسولَ يعني أشركَهم في غنائم خيبر لعلّه يعنيهم، وقد يُقال: إن هذا خاص ٌّبهم، يعني هذا الجواب الّذي يحضرني أنه يمكن حمله على الخصوص .