نصيحة لِمَن لا تستطيع صوم التَّطوع بسبب الحمل وشدَّة الحر
 

السؤال : كنتُ أصوم في أيام الصَّيف الحارة بعون الله، والآن لا أجدُ همَّة بسببِ الحمل الذي يسببُ لي انخفاض الضَّغط والجوع الشَّديد .

الجواب : الحمدُ لله لا تصومين، لا تصومين، فإنَّ الله يحبُّ مِن عباده ألا يُكلِّفوا أنفسَهم ويُحرجوا أنفسَهم، عليكم مِن العمل بِمَا تطيقون، فلا تصومي وأنتِ حامل، وأنتِ في حاجة إلى الغذاء لنفسكِ وللجنين .