حكمُ طلب الزَّوجة الطَّلاق لعدم كتابة الشَّقة باسمها

 

السؤال : طلبَتْ زوجتي الطَّلاقَ في حالِ عدمِ كتابتي شقَّةً باسمِها وإنْ لم أفعلْ ستطلبُ الطَّلاقَ رسميًّا، فهل عليَّ ذنبٌ إذا لم أوافقْ على كتابةِ الشِّقَّةِ باسمِها، أم هيَ المذنِبةُ ؟

 

الجواب: لا، هي المسيئةُ، الشِّقَّةُ الَّتي ملكُك لك، لا يلزمُك أنْ تعطيَها لزوجتِك، ولو طلبَتْ منك الطَّلاقَ، أنتَ حرٌّ فيها تعطيها أو.. تهبُها إيَّاها وتملِّكُها إيَّاها، أو لا تفعل، وطلبُها ذلك وطلبُها الطَّلاق عدوانٌ .