السؤال: قيام الإمام وحده بين القيامين هل يفوت على المأمومين فضيلة (مَن قامَ مع الإمامِ حتى ينصرفَ كُتِبَ له قيامُ ليلة)؟

 

الجواب: الحمد لله، وصلَّى الله وسلَّم على محمد، أما بعد:

فصلاة الإمام منفردًا بين القيامين لا يفوِّت على المأمومين فضيلة: (مَن قامَ مع الإمامِ حتى ينصرفَ، كتبَ اللهُ له قيام ليلة)؛[1] لأنه في صلاته منفردًا ليس بإمام؛ فلا تعلُّق للمأمومين بصلاته وحده. والله أعلم.

 

 

أملاه:

عبدالرحمن بن ناصر البراك

حرر في 23 رمضان 1443هـ

 

[1] أخرجه أحمد (21419)، وأبو داود (1375)، والترمذي (806)، والنسائي (1364) واللفظ له، وابن ماجه (1327) عن أبي ذر الغفاري رضي الله عنه، وصححه الترمذي وابن خزيمة (2206).