إخراج الأم زكاة مال أولادها الأيتام مِن مالها الخاص
 
السؤال: إن مات الزّوجُ وحبست الحكومةُ مال الأطفال الأيتام في البنك لحين بلوغهم، وكان يبلغ النّصاب، فهل تزكي الأم عنه مِن مالها الخاص أم تحسب زكاته وتخرجها عند استلام الأولاد المال بعد بلوغهم؟

الجواب: مالُ الأيتام ما يمكن يُحبس عنهم، إلّا إذا كان لهم ما يُنفق عليهم منه، فلعلّ الذي حكم هذا يكون في حكم المحكمة أنّه يحفظ المال للأيتام، ما تحكم بهذا إلا إذا كان للأيتام ما يغنيهم عن هذا المال، وحينئذٍ تجب فيه الزكاة، فإذا أخرجت الأم إذا كانت هي الوليّة على أيتامها أخرجت مِن مالها زكاة لهذا المال: أجزأ، ولأن ترك الزّكاة سنين هذا له أثر في المستقبل، يمكن يستهلك المال أو يستهلك كثيرا منه، فإذا كانت الأم عندها مال وأمورها ميسورة وأرادت أن تخرج زكاة مال أيتامها فقد أحسنت وجزاها الله خيرًا.