إعراب " ما لا عينٌ رأتْ "
 
السؤال: (أعددتُ لعبادي الصَّالحين ما لا عينٌ رأت ولا أذنٌ سمعَتْ) لِمَ لم تنصبْ فيقال: "ما لا عينَ ولا أُذنَ" ؟
الجواب: لا إذا تكرَّرتْ يجوزُ فيها الرفعُ تكرَّرتْ، إذا تكرَّرت، يعني تقول: ما في الدار رجلٌ ولا امرأةٌ ولا عبدٌ ولا كذا.

طالب: وإذا لم تتكرَّر ؟
الشيخ:
لا، تقول: لا رجلَ، لا رجلَ في الدار .
طالب: صيغة الحديث هذا يتكرّر الأمر .. ما لا عينٌ رأت
الشيخ:
أنت السائل ؟
طالب: أنا السائل صحيح
الشيخ:
أنت لا تشغلنا بس الله يهديك، جميل جميل سؤالك جيِّد، جميل.
طالب: والسرُّ في سؤالي هذا، أنا قبل عودتي إلى البلد تعرف هناك بُنيت جامعة قويَّة للرافضة في العاصمة وهؤلاء عندما يقابلون أهل السنَّة يغلبونهم ويركِّزون في الجوانب اللغويّة، بلاغيّة نحويّة.
الشيخ:
عليك أنت السُّنّي تعلَّم؛ حتّى تصير يعني تفحمهم وتردّ عليهم وتكون أفضل منهم .