اعتمرَ في أشهر الحجّ ويريدُ أن يحج فمِن أين يُحرم ؟
 
السؤال: إذا اعتمرتُ في أشهر الحجّ ولم أرجع إلى المدينة التي أسكن فيها، إذا جاء الحجُّ وأنا في مكة، هل أحرمُ مِن مكة أو أخرج إلى الميقات؟

الجواب: إذا قدمتَ بعد ما سافرت تُحرم، تأتي ما دمتَ أتيتَ للحجِّ فتُحرم للحجِّ في مرجعك، في مرجعك، أما إذا كنتَ في مكة فلا يلزمك، إذا كنت مقيمًا في مكة أو جالسًا في مكة فلا يلزمك الخروج، بل تُحرم مِن مكة كما فعلَ الصَّحابة .