الحرص على تكبيرة الإحرام أربعين يومًا
 
السؤال: جاهدتُ نفسي كم مرّة على اللحاق بتكبيرة الإحرام أربعين يومًا، ولكن ما استطعتُ خمسة أيام بالكثير وتفوتني تكبيرة الإحرام فما توجيهكم لي ونصيحتكم؟

الجواب: احرص على تكبيرة الإحرام أربعين وأربعين وأربعين وأربعين، دائمًا، هذا الحديث الذي فيه هذا المعنى فيه خلاف في ثبوته والله أعلم، أربعين وبعدين!؟ أدركت تكبيرة الإحرام أربعين يومًا ثم بعدين تهون! يعني خلاص كُتبت لك براءة مِن النّفاق وبراءة من النّار، لا أبدًا، ألزم نفسك تدرك تكبيرة الإحرام دائمًا لا أربعين يومًا، جاهد نفسك واستعن بالله.