حكم القنوت إذا تعدَّدت النَّوازل وطالت
 
السؤال: هل القنوتُ في النَّوازل محدودٌ بمدَّةٍ معيَّنةٍ أم بحسبِ النَّازلة ؟

الجواب: ما نعلم له تحديد، لكن إذا تطاول إذا كانت النَّازلةُ متطاولةً ما يُشرَعُ الدّعاءُ يعني سنين طويلة، فإذا نزلت النَّازلةُ يُدعَى ما تيسَّر، أسبوع ولا [أو] شهر ولا ما أشبه ذلك، أمَّا مثل الآن في الأعصارِ المتأخِّرة النَّوازل والمسلمين بلا حدودٍ، لو أُمِرَ بالقنوتِ قنوت النوازل قنتوها ولأصبحَ قنوتُ النوازلِ مِن لوازمِ الصلاةِ كلّ صلاة على الأبد، الله يلطف بالمسلمين، لكن إذا وقعت نازلة يعني طارئة يقنتُ المسلمون ما تيسَّرَ مدَّةً ليست محدودةً بمقدارٍ معيَّن، أسبوع شهر يمكن شهرين يمكن كذا .