هل مِن السُّنَّة ختمُ القراءة بـ"قل هو الله أحد" ؟

 

السؤال : الصَّحابيُّ الَّذي يختمُ قراءتَهُ في الصَّلاةِ بِــ قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ [الإخلاص:1]، ألا تُعتبَرُ سنَّةً فقد أقرَّهُ النَّبيُّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم ؟

 

الجواب : اللهُ أعلمُ أنَّ هذا لا يدلُّ على سنِّيَّةٍ عامَّةٍ، لكن مَن فعلَ شيئًا من ذلكَ لا يُنكَرُ عليهِ بس [فقط]، مَن فعلَ شيئًا من هذا القبيلِ لا يُنكَرُ عليه، لكن هذا ليسَ فيه التَّشريعُ العامُّ وأنَّهُ يُشرَعُ لكلِّ قارئٍ وإمامٍ أنْ يختمَ بهذهِ السُّورةِ، لكنْ مَن فعلَ شيئًا مِن ذلكَ فإنَّهُ يُقرُّ عليهِ ولا يُنكَرُ عليه، لكنَّه لا يقتضي أنَّ هذا سنَّةٌ عامَّةٌ لكلِّ إمامٍ، ولهذا لا يُعرَفُ بعدَ هذا الرَّجلِ لا يُعرَفُ أنَّ النَّاسَ وأنَّ الصَّحابةَ اتَّخذوا هذا سنَّةً، أبو بكرٍ وعمرُ وعثمانُ ومَن بعدَهم من أئمَّةِ المسلمين، واللهُ أعلمُ .