حكمُ التَّرجيع في القرآن وكيفيَّته

 

السؤال : ما كيفيةُ الترجيعِ في القرآنِ، وهلْ فعلَهُ الرسولُ صلى الله عليه وسلم؟

 

الجواب : ذكروا أنَّ الرسولَ -عليه الصَّلاة والسَّلام- لما رجعَ مِن صلحِ الحديبية كان يقرأُ سورةَ الفتح ويُرَجِّعُ، وبعضُهم يقول: إن صوتَه كان بسببِ سَيْرِ الدَّابة، ومثَّلَهُ عبدُ الله بن المغفل بأنه يقول: آ آ، يعني يمدُّ مع اهتزاز، يمدُّ آخرَ الآيةِ مع شيءٍ من اهتزازِ الصوت، إِنَّا فَتَحْنَا لَكَ فَتْحًا مُبِينًا [الفتح:1] [مدَّ الشيخ "مُبِينًا" مع اهتزازِ الصوت] ولا يتيسَّرُ لي أنْ أُمَثِّلَهُ.