حكم الصّلاة الفائتة والصّيام عند التّائب
 
السؤال: في شبابي كنتُ لا أصوم إلا قليلاً مِن الأيام في رمضان، وكذلك كنت لا أصلّي إلا في بعض الأحيان، وقد تكرر معي هذا الفعل في رمضانات عدَّة لا أتذكر عددها بالضّبط ولا عدد الأيام التي أفطرتها، ثمَّ منَّ الله عليَّ بالتّوبة والحمد الله وأصبحت الآن مواظبًا على الصّلاة والصّيام، فهل عليَّ شيء في ما مضى؟
الجواب: أرجو مِن الله أن تكون التّوبة ماحيةً لذلك كلّه، فأكثر مِن العمل الصّالح.