مسافر قصر الصّلاة بعد وصوله إلى وجهته
 
السؤال: شخص سافر ووصل وجهته وقت العصر وصلّى العصر قصرًا.

الجواب: ما ندري "وجهته"! يمكن وصل إلى البلد التي هو رايح لها ويرجع، "وصل إلى وجهته" يعني البلد التي وصل إليها هي مكان إقامته أم هذه البلد التي قدم عليها لحاجة وسيعود، فيوضح السؤال.
نقول: إن كان مقر الإقامة: فيجب عليه أن يعيد هذه الصّلاة، وإن كان بلدا سافر إليها ليرجع لحاجة ثم يرجع: فصلاته صحيحة. هذا هو الجواب والله أعلم.
 
القارئ: يقول: وصل إلى مكان السّفر ثم بسبب تكلّف أحد الأخوة أفتاه خطأً أنّه يصلّي أربعًا فذهب ليعيد ويصلّي أربعًا ولكنه لم يكملها بسبب عذر، فالسّؤال سواء شرع في الإعادة ولم يكملها أو أكملها هل تؤثر على صلاته الأولى التي صلاها قصرًا وهل تبرأ الذمة بها؟
الشيخ:
إي تبرأ ذمته، صلّى خلاص.