مَن أدركَ التَّشهدَ الأخير هل يلتحقُ مع الجماعة أم يصلّي لوحده ؟
 
السؤال : مَن أتى الإمامَ في التَّشهُّدِ الأخيرِ هل الأولى لهُ أنْ يدخلَ معَ الإمامِ في الصَّلاةِ أو ينتظرُ حتَّى يسلِّمَ الإمامُ ويقيمُ الصَّلاةَ ويصلِّي في جماعةٍ أخرى ؟

الجواب : إذا أمكنَ أن يدخلَ معه ويصلِّي هو ورفاقُه بعد يتقدُّمُهم أحدُهم، المسبوقُ يمكن أن يكونَ إمامًا وأن يقتديَ اللَّاحقُ بِمَن قبلَه وإنْ كانَ مسبوقًا، فإذا أمكنَ الجمعُ بينَ الأمرينِ كانَ أولى، بمعنى أنَّه يدخلُ الجماعةَ معَ الإمامِ في التَّشهُّدِ فإذا سلَّمَ الإمامُ تقدَّمَ أحدُهم أو صارَ أحدُهم إمامًا له .